شركة كي تي كورب تعرض حلولا ابتكارية مستدامة في مؤتمر الجمعية البيئية التابعة للأمم المتحدة

  • كي تي تقدم حلولا للبيانات الكبيرة في مؤتمر الجمعية البيئية التابعة للأمم المتحدة في نيروبي لـ 193 دولة
  • تعرض الخارطة الجوية الابتكارية لكوريا، وهي منصة لرصد جودة الهواء
  • تشكل شراكة عالمية مع الجمعية البيئية التابعة للأمم المتحدة، ومنظمات عامة وخاصة

سيؤول، كوريا الجنوبية، 15 آذار/مارس، 2019 / بي آر نيوزواير / — طرحت شركة كي تي كوربوريشن (KRX: 030200; NYSE: KT)، شركة الاتصالات الأكبر في كورية الجنوبية، حلولا قائمة على البيانات الكبيرة لمعالجة المشاكل البيئية خلال فعاليات المؤتمر الرابع للجمعية البيئية للأمم المتحدة التي عقدت في نيروبي بكينيا في الفترة بين 11 – 15 آذار/مارس.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_e2xad393/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

تعقد  الجمعية البيئية التابعة للأمم المتحدة، وهي أعلى هيئة عالمية لصنع القرارات بشأن البيئة، اجتماعات كل عامين في العاصمة الكينية منذ العام 2014. وموضوع مؤتمر هذا العام هو “حلول مبتكرة لتحديات البيئة والاستهلاك والإنتاج المستدامين.” ومن بين المشاركين في المؤتمر قادة حكوميون ووزراء بيئة ومسؤولون من وكالات وشركات تضم 193 دولة عضو في الأمم المتحدة.

وخلال حلقة نقاش مع شركات  Google Earth و Apple وشركات تكنولوجيا معلومات واتصالات عالمية أخرى، عرضت كي تي طرقًا جديدة لجمع واستخدام البيانات الضخمة حول البيئة، مؤكدة على الحاجة إلى بذل جهود مشتركة لتحقيق حلول مستدامة عالميًا. كما قدمت شركة الاتصالات الرائدة في كوريا مشروع  الخارطة الجوية لكوريا، الذي يقيس جودة الهواء كجزء من حملة الشركة لمكافحة التلوث الناجم عن الغبار الدقيق.

وقال لي دونغ ميون، رئيس منصة الأعمال للمستقبل في كي تي: “نعتقد أن الخرائط الجوية التي رسمناها باستخدام البنية الأساسية والمنصات وتحليلات البيانات الضخمة لدينا ستساعد في تغيير أنماط السلوك وتوفير حياة أفضل للناس في جميع أنحاء العالم. وسنواصل تعاوننا مع المنظمات العامة والخاصة في جميع أنحاء العالم لجعل كوكبنا أكثر نظافة.”

واجتذب عرض كي تي حول الجمع الأمثل للبيانات البيئية من خلال بنيتها التحتية الواسعة وتحليلات البيانات الكبيرة اهتمامًا كبيرًا من الحضور في المؤتمر.

وبالإشارة إلى  مشروع الخارطة الجوية لكوريا، أوضحت كي تي أنه يتم جمع البيانات الضخمة حول جودة الهواء عبر شبكتها الوطنية المكونة من أعمدة الهاتف ومحطات قواعد الهاتف المحمول وأكشاك الهاتف العامة – وأظهرت كيفية تحليل تلك البيانات الضخمة لمكافحة التلوث.

الخارطة الجوية لكوريا هو مشروع المسؤولية الاجتماعية لشركة كي تي. وإذ أطلق في العام 2017، يتضمن المشروع حوالي 2000 موقع رصد في جميع أنحاء كوريا لقياس مستويات الغبار الدقيق، باستخدام حلول من إنترنت الأشياء وتحليلات البيانات الضخمة.

وتساعد النتائج الحكومات المركزية وحكومات المقاطعات على وضع سياسات للتعامل مع التلوث الناجم عن الغبار، وتوفير مبادئ توجيهية للحد من تلوث الهواء وتقليل تعرض الناس اليومي للتلوث.

أصدرت كي تي الشهر الماضي تطبيقًا لـمشروع الخارطة الجوية لكوريا يوفر معلومات في الوقت الفعلي عن مستويات الغبار الدقيق للمساعدة في منع التعرض لمشاكل التنفس بسبب التعرض المفرط للغبار الدقيق.

وقال لي: “إن البيانات الضخمة والمعلومات التحليلية التي حصلنا عليها من مشروع الخارطة الجوية لكوريا ستكون بمثابة دراسة حالة مهمة للتعاون العالمي لمعالجة المشكلات البيئية. تلوث الهواء يقتل ما يقدر بنحو 7 ملايين شخص في جميع أنحاء العالم كل عام. إن التلوث هو حالة لا حدود لها، ويمكن أن يتسبب تلوث الهواء في بلد واحد في إلحاق أضرار جسيمة بالبلدان المجاورة”.

في الجمعية في نيروبي، ناقشت كي تي سبل تعزيز التعاون على مستوى الشركات والمشاريع الصديقة للبيئة المشتركة لمعالجة المشاكل البيئية العالمية مع مختلف شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، مثل Google Earth و Apple و Safaricom، الشركة المشغلة للهاتف المحمول الرائدة في كينيا.

شكلت كي تي شراكة مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة  في كانون الأول/ديسمبر الماضي لتعزيز حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المبتكرة لمراقبة جودة الهواء العالمية، مع الاستفادة من تقنيات وخبرات شركة الاتصالات الكورية الرائدة.

تقوم كي تي حاليًا بوضع مشروع مشترك مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة لاختيار الدول المرشحة وتصميم وبناء محطات المراقبة وتحديد مواقعها لإنشاء شبكات مراقبة مثالية بناءً على تحليل البيانات السكانية العائمة. وفي الوقت نفسه، تخطط الشركة لتزويد برنامج الأمم المتحدة للبيئة بمشورة الخبراء والوصول إلى التكنولوجيا الجديدة، لبدء تنفيذ البيانات الضخمة.

خلال التجمع في نيروبي، شاركت كي تي أيضًا في معرض  الابتكار المستدام، حيث عرضت مشروع الخارطة الجوية لكوريا وتطبيقه المحمول. كانت كي تي أول شركة كورية تقدم حلاً بيئيًا مبتكرًا في هذا الحدث، حيث عرضت حوالي 20 دولة 42 تقنية وحلولا بيئية مبتكرة.

وفي السنوات المقبلة، ستواصل كي تي التعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة وشركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات العالمية التي تقدم المشورة للبلدان والمناطق ذات الكثافة العالية من الغبار الدقيق حول كيفية استخدام البنية التحتية للاتصالات السلكية واللاسلكية ومنصاتها لمعالجة التلوث. وبالتالي، ستعمل كي تي على تسريع الجهود المشتركة لتقديم منصة الخارطة الجوية لكوريا والبيانات التي حصلت عليها إلى بلدان أخرى، من أجل جعل الأرض كوكبًا نظيفًا.

اتصالات الإعلام

للاستفسارات، يرجى الاتصال بفريق علاقات الإعلام الخارجي على kt.fmrt@gmail.com

حول مجموعة كي تي (KRX: 030200; NYSE: KT)
شركة كي تي  كوربوريشن، وهي أكبر مزود لخدمات الاتصالات الكورية التي أعيد تأسيسها في العام 1981 بموجب قانون الاتصالات السلكية واللاسلكية، تقود عصر الابتكارات في أكثر دول العالم اتصالية. تقود الشركة الثورة الصناعية الرابعة بشبكة اتصالات سلكية/لاسلكية عالية السرعة وتكنولوجيا مبتكرة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وبعد تركيب 20 مليون خط ثابت خلال 12 عامًا فقط، كانت كي تي هي أول مزود لخدمات الاتصالات تقدم خدمة الـ 5 جي التجريبية على نطاق واسع في العام 2018، وهي خطوة أخرى في الجهود المستمرة التي تبذلها كي تي لتقديم المنتجات والخدمات الأساسية التي تسعى إلى تحقيقها، لتصبح الشركة رقم 1 في ميدان تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، فضلا عن كونها شركة الشعب.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع التالي باللغة الإنجليزية: https://corp.kt.com/eng

الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/834901/KT_Corp___UNEP.jpg

 

 

You May Also Like